قلل حميد شباط الأمين العام لحزب "الإستقلال"، من أهمية الهجوم والإعتداء الجسدي واللفظي الذي تعرض له شاب مثلي بمدينة فاس.

وقال شباط خلال حلوله ببرنامج "ضيف الأولى" مساء الثلاثاء 30 يونيو خلال معرض إجابته عن سبب تجرؤ بعض المغاربة على التدخل في حريات الآخرين في إشارة إلى قضية المثلي، (قال):"لا أظن أن شهر رمضان هو السبب، لأن الجميع ينضبط ويلتزم"، مضيفا "هذا الموضوع هو نقاش جانبي، لأن هناك مواضيع أكثر أهمية بالنسبة للمغاربة".

وأضاف شباط:"هناك هجمة شرسة تقودها بعض المنظمات الدولية ضد المغرب وكذلك -مع كامل الأسف- بعض المنظمات الوطنية التي تحاول خلق الفتنة داخل المغرب، فالفتنة نائمة لعن الله موقظها، وشهر رمضان يجب أن على الجميع أن يحترمه".