حصل رئيس بلدية حد السوالم السابق، أحمد حواص، المعزول من رئاسة الجماعة من طرف وزارة الداخلية والمطرود من حزبه السابق"البام" (حصل) على تزكية حزب "الاستقلال" لخوض الاستحقاقات الانتخابية الجماعية المقبلة.
وحسب ما ذكرته مصادر إعلامية فإن حواص، المعزول من رئاسة جماعة حد السوالم، بناء على تقرير للمفتشية العامة للإدارة الترابية، والذي (حواص) دخل البرلمان باسم حزب"الجرار" توصل بتزكية موقعة بإسم ياسمينة بادو، منسقة حزب "الميزان" بجهة الدار البيضاء سطات، وهو ما يعتبر تغييرا للانتماء الحزبي قبل نهاية الولاية النيابية.