بديل ـ الرباط

يخوض حميد شباط الأمين العام لحزب "الاستقلال" وغريمه في الحزب عبد الواحد الفاسي، رئيس جمعية "لاهوادة" يوم السبت12 ابريل، بعد الساعة الثالثة، بعد الزوال، بمقر الحزب بأكدال بالرباط، معركة جديدة، هذه المرة فوق حلبة رابطة المحامين التابعة للحزب، ضمن الحرب المفتوحة بينهما للسيطرة على دواليب الحزب، المُعلن عنها، منذ فوز شباط برئاسة حزب "الميزان" شهر شتنبر من سنة 2012.

وسيمثل شباط في السباق نحو الفوز برئاسة رابطة المحامين، المحامي خالد الطرابلسي، فيما يمثل عبد الواحد الفاسي، عبد الإله البوزيدي، الرئيس الحالي للرابطة، وعضو المجلس الوطني لجمعية "لاهوادة".

وإذا فاز الطرابلسي، اليوم يكون شباط قد أكد سيطرته الكاملة على دواليب الحزب بعد أن سيطر على روابط "المتصرفين" و"الاطباء" و"الصيادلة"، أما إذا فاز البوزيدي، فستكون ضربة قاضية لشباط من شأنها إعادة موازين الحرب إلى نقطة الصفر، توضح مصادر مقربة لـ"بديل".