تعليقا على ما ظل يعرف إعلاميا بقضية "السفاهة" التي عرفتها جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، عشية الثلاثاء 28 أبريل، قال الأمين العام لحزب ''الاستقلال'' حميد شباط ، "إن رئيس الحكومة، سب وقذف مؤسسة دستورية"، معتبرا ذلك ''إهانة لمؤسسة الدولة، وإهانة للشعب المغربي، ويجب على رئيس الحكومة أن يقدم اعتذاره''.
وأضاف شباط، خلال ندوة، نظمتها مبادرة "تيزي" الثلاثاء 28 أبريل، بالمدرسة الحسنية للأشغال العمومية بالرباط، " إن هذه الحكومة ورئيسها كل أسبوع وكل يوم تظهر على الشعب المغربي وعلى العالم بفضيحة من الفضائح"

وأضاف شباط، ''أن بنكيران، حول اللقاءات الشهرية للبرلمان إلى مهرجان للنكتة والسب والشجار، وهذا ستليه تبعات"، معبرا "عن تأسفه وتأسف الشعب المغربي لما يحدث''.