اقتحم شاب صلاة الجمعة بمسجد "الكتبية" بمدينة مراكش وهو يعزف القيثارة، حسب ما أوردته يومية "المساء".

وقال أحد المصلين في اتصال مع الجريدة، في عدد الإثنين 15 يونيو:" ما إن بدأ الخطيب في إلقاء خطبة الجمعة حتى قام الشاب المسمى "فخر الدين" والمزداد في سنة 1985بمدينة واد زم، من مكانه وتوجه صوب المحراب، ولم يتصد له أي من المصلين على اعتبار الجميع كان يظن أنه يريد التقدم نحو الصف الأمامي أو طلب المساعدة".

وأورد المصدر ذاته أن الشاب أشهرة قيثارة كانت بحوزته ويشرع في العزف عليها، إذ لم يقف عند حد إشهار قيثارته أمام جموع المصلين، بينما كان الخطيب يلقي خطبة الجمعة، بل تجاوز ذلك إلى القيام بحركات مخلة بالحياء، نحو الإمام، الذي كان مشدوها وعلامات الصدمة بادية عليه من جراء ما رآه.

وأضافت اليومية، أن عددا من المصلين قاموا بتوقيفه وتسليمه إلى عناصر القوات المساعدة التي تدخلت فور علمها بالحادث التي سلمته بدورها إلى مصالح الشرطة القضائية للتحقيق معه حو ل ملابسات وأسباب قيامه بهذا السلوك الفريد من نوعه.