توصلت "جمعية الدفاع عن حقوق الانسان" بصورة لعروس وهي في طريقها إلى زوجها عبر سيارة الدولة.

وطالبت الجمعية السلطات المختصة بالبحث في هذه القضية وزمانها ومكانها، مطالبة بترتيب الجزاء في حق المسؤول عن هذه "الفضيحة" حسب وصفها.

سيارة مخزنية