بديل ــ منعم توفيق

خاضت "اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين" بتطوان ، ظهر يومه الجمعة 2 يناير، و قفة تحسيسية بملف المعتقلين الإسلاميين أمام مسجد "لوقاش" بالمدينة القديمة بتطوان، حيث طالبت برفع "الظلم عن المعتقلين الإسلاميين و إيجاد حلول لوضعيتهم العالقة منذ سنوات".

 و عرفت الوقفة حضور والدة المعتقل محمد أشماخ (الصور) التي سردت تفاصيل إعتقال إبنها حيث قالت في كلمتها : "إن عشرة أشخاص بزي مدني يحملون أسلحة نارية قاموا باقتحام منزلها فيما تمركز عدد اخر منهم فوق سطح المنزل و انتشر آخرون خارج المنزل، و قاموا بتفتيش المنزل فعاثوا فيه خرابا ، دون أن يعثروا على أي شيء فاحتجزوا حاسوبه و اقتادوه إلى مكان مجهول حيث لايزال مصيره غامضا لحدود الساعة"، بحسب الأم.

يشار إلى أن مدن تطوان و المرتيل و الفنيدق شهدت بداية الأسبوع المنصرم عمليات إعتقال واسعة في صفوف السلفيين، حيث تم الإفراج عن عدد منهم، و الإحتفاظ بكل من "محمد أخماش" من حي الطفالين بتطوان و "رضا فزاكاي" من حي الباربوري.