بديل- الرباط

استنكر مجموعة من السجناء السلفيين، المتهمين على خلفية تهم تتعلق بـ"الإرهاب"، في رسالة لهم لوزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، عملية "زجهم مع سجناء الحق العام، داخل غرف عدد المعتقلين فيها 35 سجينا من معتقل الحق العام"، بالسجن المحلي لـ"تيفلت".

وحسب شكاية توصل موقع "بديل" بنسخة منها، اليوم الأربعاء، وقعتها مجموعة المعتقل "عادل أموسى" (رجل تعليم) المتهمة على خلفية "تكوين خلية تعمد للقيام بأعمال إرهابية"، يضربون عن الطعام منذ 18 نونبر المنصرم، احتجاجا على ما أسموه "الترحيل التعسفي من السجن المحلي الزاكي -2، إلى السجن المحلي لتيفيلت".

وكشفت المجموعة في رسالتها، لوزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، "زجها مع في مع سجناء الحق العام، مرضى بأمراض جلدية وتنفسية".

وطالبت الرميد، بـ"اتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنصافها، بما يكفله القانون الداخلي والمواثيق الدولية للحقوق الأساسية للإنسان".