بديل ـ الرباط

أحالت مصالح الشرطة القضائية بمراكش، صباح اليوم الثلاثاء، على النيابة العامة، مواطنا مصريا ادعى رئاسته لتنظيم سياسي معارض للنظام المصري، من أجل النصب والاحتيال، وذلك بعد قضائه 72 ساعة رهن الحراسة النظرية.

ونقلت "الأخبار" في عددها ليوم الأربعاء 4 يونيو، عن مصادرها أنه جرى إيقاف محمد الساموني، البالغ من العمر 39 سنة، والمقيم بمدينة مراكش، من أب مصري وأم مغربية، متزوج من مغربية ويقطن بحي الإنارة بمقاطعة المنارة، يوم السبت الماضي، إثر حلوله بمقر ولاية أمن مراكش، من أجل التدخل لفائدة أحد الأجانب الذي تم حجز سيارته لارتكابه مخالفة سير.