بديل ــ الرباط

تعرضت "التنسيقية المحلية للأطر العليا الصحراوية المعطلة بالعيون"، لـ"تدخل أمني من طرف السلطات المحلية"، خلال وقفة "احتجاجية سلمية" نظمتها التنسيقية يوم السبت 21 فبراير/شباط بالعيون.

 وندد الاطر، بـ"الهجوم الذي طالهم من طرف عناصر الأمن بالزي المدني"، وبـ "استمرار مسلسل القمع والترهيب الذي يستهدفهم"، بعد إرغامهم على دخول مقر "المنظمة الديمقراطية للشغل"، خلال وقفتهم الإحتجاجية.

وشدد المعطلون الصحراويون، في بيان لهم توصل الموقع بنسخة منه، على "تمسك التنسيقية بحقها في الإدماج الفوري و المباشر بأسلاك الوظيفة العمومية، والشبه عمومية"، مجددا "دعوته للمعطلين الصحراويين بضرورة تكثيف الفعل النضالي، و إلى مزيد من الوحدة".

من جهة أخرى عبرت التنسيقية عن إدانتها الشديدة لحادثة اقتحام المقر المركزي "للجمعية المغربية لحقوق الإنسان" من طرف عناصر الشرطة المغربية.