بديل ــ هشام العمراني

قال محمد طارق السباعي، رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب" : "إنه وطيلة يومين وهو يحاول الحصول ترخيص للقافلة الوطنية من أجل فضح الفساد في كلميم المنطلقة مساء يوم الجمعة 03 أبريل الحالي، من أصيلة باتجاه واد نون لكن دون نتيجة".

وأكد السباعي في تصريح خاص لـ"بديل"، " أن سلطات الولاية بالرباط كانت على علم مسبق بهذه القافلة منذ الندوة الصحفية التي عقدتها الهيئة منتصف شهر مارس الماضي، وضلت تماطل في الترخيص لحافلة كانت ستقل المشاركين في القافلة من الرباط صوب كلميم إلى حدود الرابعة والنصف بعد الزوال"، موضحا " أنه لما أعاد لهم مالك الحافلة المبلغ المالي الذي سلموه إياه كتسبيق قبل يومين فهموا بأن سلطات الولاية لم ترغب في السماح لهم بانطلاق القافلة". 

وأضاف رئيس الهيئة "أن سلطات مدينة أصيلة بدورها حالت دون حصول نشطاء على ترخيص للحافلات من أجل المشاركة في القافلة، حيت أن باشا المدينة لم يلتحق بمقر الباشوية طيلة اليوم وضل المنظمون للقافلة بالمدينة يتنظرون طيلة اليوم"، مؤكدا " معاينة النشطاء لباشا المدينة وهو بصحبة رئيس المجلس البلدي محمد بنعيسى".

وكانت "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب" قد دعت إلى تنظيم قافلة تضامنية من مدينة أصيلة نحو مدينة كلميم مرورا بالرباط تحت شعار "ممفكينش مع ناهبي المال العام".