بديل ــ الرباط

أصدرت سلطات ولاية جهة الرباط سلا زمور زعير قرارين يقضيان بطرد أجنبيين من أرض الوطن ابتداء من اليوم، بعدما كانا يقيمان بإحدى الفنادق بالعاصمة.

وأفاد بيان للولاية، توصل "بديل" بنسخة منه، مساء الأحد 15 فبراير، أن الأمر يتعلق بكل من "ب.ج.ل" و "ب. ش"، وكلاهما يحملان الجنسية الفرنسية، مؤكدا نفس المصدر أن "اتخاذ هذين القرارين يأتي تنفيذا لأحكام القانون رقم 03 . 02 المتعلق بدخول وإقامة الأجانب بالمملكة المغربية".

وأوضح البيان أن سلطات ولاية الرباط توصلت بـ "ملاحظات تتعلق بمجموعة من التحركات المشبوهة وغير القانونية التي تتعارض مع القوانين الجاري بها العمل في التصوير الصحافي"، مشددا البيان على أنه "تم اللجوء إلى فتح حوار معهما عدة مرات بمقر إقامتهما بالفندق وكذا بالشارع العام، لإثارة انتباههما إلى التجاوزات المرتكبة وضرورة حصولهما على ترخيص مسبق من المؤسسات المعنية".

وأضاف المصدر ذاته، أن هذين الأجنبيين "تماديا في تجاوزاتهما"، ما تعين معه اتخاذ القرار المذكور.مشيرا إلى أن  النيابة العامة أمرت بالحجز على آلات التصوير التي كانا يستعملانها دون ترخيص، ويحرصان على تخبئتها في إحدى المباني".