منعت السلطات الأمنية بالرباط بالقوة، عشرات المعطلين عشية الأربعاء 1 يوليوز، من تنظيم إفطار جماعي كانوا يعتزمون تنظيمه أمام البرلمان المغربي.

وعاين "بديل.انفو"، تدخلا أمنيا في حق المعطلين، تم على إثره تفريقهم ومنعهم من تنظيم الإفطار الجماعي، قبل أن تدخل العناصر الأمنية في مطاردات معهم في شارع محمد الخامس، والأزقة المجاورة له، وسط العاصمة الرباط، كما جرى توقيف أحد المعطلين قبل أن يتم تسريحه بعد ذلك.

وفي نفس السياق، منعت العناصر الأمنية، بعض المكفوفين من الإنضمام إلى الإفطار الجماعي، حيث تم نقلهم إبعادهم عبر سيارات الأمن.

ورغم أن التدخل لم يُخلف إصابات في صفوف المعطلين، إلا أن العناصر الأمنية استعملت القوة من أجل تفريقهم ومنع الإفطار الجماعي.

(الصورة من الأرشيف)