بديل- عن سكاي نيوز عربي

سقطت طائرة استطلاع إسرائيلية دون طيار السبت داخل الأراضي اللبنانية في منطقة الوزاني جنوبي لبنان.

وقام فريق الهندسة في الجيش اللبناني بمعاينة طائرة الاستطلاع الإسرائيلية التي سقطت في مزرعة في بلدة سردا بقضاء مرجعيون على بعد نحو 3 كيلومترات من الخط الأزرق، الذي يشكل الحدود بين إسرائيل ولبنان، قبل ان يتم نقلها من موقع سقوطها.

وصرح مصدر عسكري لبناني لفرانس برس بأن "الطائرة دون طيار تحطمت عند الحدود اللبنانية وداخل الأراضي اللبناني"، مضيفاً أن "القوات اللبنانية موجودة في القطاع".

وأضافت الوكالة الوطنية للإعلام أن الجيش اللبناني نقل الطائرة إلى إحدى ثكناته في مرجعيون.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن "طائرة بدون طيار كانت تقوم بعملية مراقبة روتينية على الحدود مع لبنان تحطمت في الأراضي اللبناني بسبب عطل تقني"، فيما ذكرت المتحدثة باسم الجيش الإسرائيلي أنه تم فتح "تحقيق لتحديد سبب الحادث"، دون إعطاء تفاصيل أخرى.

يشار إلى أن هذا الحادث ليس الأول من نوعه، ففي فبراير تحطمت طائرة إسرائيلية بدون طيار على "الخط الأزرق"، وتوجه آنذاك جنود إسرائيليون إلى القطاع لاستعادة الحطام.

و"الخط الازرق" رسمته الأمم المتحدة في السابع من يونيو 2000 بعد الانسحاب الإسرائيلي من جنوب لبنان في 25 مايو من العام نفسه بعد 18 عاماً من الاحتلال.

وغالبا ما ينتهك الطيران الإسرائيلي الأجواء اللبنانية، وتقدمت بيروت بشكوى في هذا الخصوص أمام الأمم المتحدة مرات عدة.