بديل ــ الرباط

سقط منطاد صغير يحتوى على صفائح إلكترونية شبيهة بالألواح الشمسية، صبيحة أمس السبت 24 يناير، بمنطقة تيسينت شرق مدينة طاطا، مما أثار حالة من الاستنفار في صفوف أفراد الجيش والدرك، الذين شكلوا طوقا أمنيا لمنع أهالي المنطقة من الاقتراب.

 وكشفت يومية "المساء" استنادا إلى ما وصفته بالمعطيات الأولية الواردة من عين المكان، أن الجسم الغريب سقط عندما ارتطم بإحدى قمم سلسلة جبال باني، التي تبعد بأزيد من ثلاثة كيلومترات عن الجماعة القروية تيسنت.

وأضافت الجريدة في عددها ليوم الإثنين 26 يناير، أن المشهد تابعه عدد من سكان المنطقة، قبل أن يسارع بعض شباب المنطقة إلى استكشاف الجسم الغريب، المصنوع من البلاستيك والمزود بألواح شمسية و صفائح مثيرة للشكوك، وفق تعبير اليومية نفسها.

وفيما لم يصدر بعد أي تعليق رسمي حول حقيقة هذا الجسم الغريب، أكدت "المساء" أن مصالح الأمن فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات وصول هذا المنطاد إلى هذه المنطقة، وكذا الكشف عن الجهات التي تعود إليها ملكية المنطاد.