تفاجأت ساكنة أحياء تابريكت، سيدي موسى و باب المريسة، بسلا صباح الثلاثاء 19 ماي، بانقطاع مفاجئ في التيار الكهربائي لازال مستمرا لحدود كتابة هذه الأسطر، دون سابق انذار.

وأكدت مصادر محلية، للموقع، أن هذا الإنقطاع جاء نتيجة عطب تقني، لم تتجاوب معه الشركة المختصة طوال ساعات، رغم أنه شل قطاعات حيوية في المنطقة.

وتسود حالة استياء عارمة في أوساط ساكنة الأحياء المذكورة، بسبب هذا الإنقطاع المفاجئ، نظرا لعدم تمكن عدد من المواطنين من قضاء مآربهم، خصوصا ما يتعلق بالجانب الطبي.