بديل ـ ياسر أروين

احتجت الساكنة بمدينة خريبكة على الغلاء بصفة عامة وعلى فواتير الماء بصفة خاصة، ونظمت وقفة وصفت بالحاشدة يوم الجمعة 14 نونبر من الشهر الجاري.

وحسب مصادر محلية فقد نظمت "التنسيقية المحلية لمناهضة الغلاء والدفاع عن الخدمات"، وقفة "ناجحة بكل المعايير"، تنظيما وحضورا جماهيريا، أمام المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بالمدينة.

وأضافت ذات المصادر أن ساكنة المدينة الفوسفاطية، خرجت للإحتجاج على ما أسمته (المصادر) غلاء المعيشة والتهاب فاتورتي الماء والكهرباء، وللمطالبة بالتراجع عن الزيادات في الأسعار.

يذكر أن التنسيقية المحلية تضم في عضويتها كل من، "الجمعية المغربية لحقوق الانسان"، "الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب"، "حركة 20 فبراير"، "الكونفدرالية الديمقراطية للشغل"، "المنظمة الديمقراطية للشغل"، "الاتحاد المغربي للشغل"، "حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي"، "الحزب الاشتراكي الموحد"، "النهج الديمقراطي"، و"المؤتمر الوطني الاتحادي".