بديل ـ الرباط

في تطور غير مسبوق تعلن ساكنة سيدي يحيى الغرب في هذه الأثناء من يوم الأربعاء 22 أكتوبر من السنة الجارية، عن طريق مكبرات الصوت أن الساكنة ستقطع الطريق العمومية المؤدية إلى مدينة القنيطرة، في حالة ما عدم الإستجابة لمطالبها.

وحسب مصدر متواجد بعين المكان فالساكنة ستدخل فيما أسماه ب "عصيان مدني"،خصوصا في ظل عدم حضور أي مسؤول من المكتب الوطني للماء والكهرباء كما سبق ووعدت السلطات سابقا.

من جهة أخرى يحمل المحتجون المسؤولية المباشرة لرئيس المجلس البلدي، الذي سبق ووعد الساكنة بحل المشكل هذا اليوم.