في سياق الجدل الدائر حول الفيلم المغربي "الزين اللي فيك" لمخرجه نبيل عيوش، أكد محمد ساجد، عمدة الدار البيضاء، والأمين العام لحزب "الإتحاد الدستوري"، (أكد) "انه يجب إحترام الإبداع والحرية لكن ليس على حساب مشاعر الدولة العميقة".

وقال ساجد الذي كان يتحدت في برنامج "90 دقيقة للإقناع" على قناة "ميدي1": "إنه لم يتابع الفيلم، لكنه علم أن هناك نقاش واسع حوله".

وأضاف ساجد في ذات البرنامج " أنه علم ان الدولة منعت الفيلم ويتمنى أن يكون قرار المنع صائبا".

وأثار الفيلم الأخير لنبيل عيوش، "الزين لي فيك" موجة من ردود الأفعال بين مختلف فئات المجتمع، بين معارض له وللكيفية التي تناول بها موضوع الدعارة في المغرب، وبين مؤيد له ومدافع عن حرية الإبداع، من أجل الكشف عن حقيقة الدعارة.

وكانت وزارة الإتصال قد أصدرت قرارا، بقضي بمنع عرض الفيلم وتوزيعه بالمغرب.