في سابقة من نوعها، أكد الفنان المغربي، سعيد الناصري، أنه قام -رفقة رجل اعمال- ببناء منزل لرجل تعليم كان يستغل الفصل الدراسي من أجل السكن والتدريس، بإحدى المناطق النائية نواحي بني ملال.

وفي نفس السياق، أشار الناصري، خلال حلوله ببرنامج إذاعي على "شدى إف إم"، إلى أنه شارك وأسهم في تنظيم العديد من القوافل الطبية بالعديد من المناطق المهمشة بمساعدة أطباء معروفين، من أجل علاج عدد من المرضى، في ظل الخصاص الذي يعرفه القطاع الصحي بالمغرب.

واستنكر الناصري بشدة، اقتحام الأمن لكلية الطب بالرباط وتعنيف طلبتها، داعيا الحكومة والوزارات الوصية إلى الجلوي للتحاور مع الطلبة الأطباء.

وأشار الفنان الكوميدي المغربي، إلى أن ابنته هي أيضا طالبة طب في سنتها السادسة، وتعاني الأمرين خصوصا في ما يتعلق بتكليفهم بالحراسة في العديد من المستشفيات.