بديل ــ إ ف ب

اعلنت محكمة بالما دي مايوركا في جزر الباليار الاسبانية الاثنين ان كريستينا دي بوربون شقيقة الملك فيليبي السادس احيلت امام القضاء بتهم فساد مما يشكل سابقة في تاريخ الاسرة الملكية الاسبانية.

وتلاحق كريستينا دي بوربون (49 عاما) مع زوجها اينكاي ارودانغارين بعد اربع سنوات على فتح التحقيق في قضية اختلاس اموال لشركة "نوس" الخيرية التي يتراسها ارودانغارين. وسيمثل ما مجمله 17 شخصا امام القضاء في هذا الملف.

واعلنت المحكمة العليا للقضاء في جزر الباليار في بيان ان "قاضي التحقيق الثالث في بالما امر اليوم ببدء محاكمة شفهية في قضية بالما ارينا. وفي قراره احال 17 شخصا على القضاء وخصوصا الانفانتي كريستينا".

ويرى القاضي خويه كاسترو ان كريستينا الابنة الثانية للملك السابق خوان كارلوس وزوجته صوفي, تعاونت مع زوجها في جنحتين ماليتين على الاقل.

ولم يمثل اي من اعضاء الاسرة الملكية امام القضاء من قبل.

وكريستينا وهي ام لاربعة اولاد هي السادسة في تسلسل وراثة العرش وهو حق لم تقبل بالتخلي عنه.

واستأنفت النيابة قرارات كاسترو عدة مرات معتبرة انه لا يمكن ان يلاحق شقيقة الملك, لكن من دون جدوى.