بديل ــ الرباط

في سابقة من نوعها، احتجزت سلطات مدينة الرباط، اليوم الجمعة 23 يناير، صحفيين مغاربة وأجانب، داخل فندق "دَار الضيافة" بالعاصمة، كانوا بصدد تصوير برنامج حواري مع قناة "فرانس24" الفرنسية، حول موضوع السخرية.

وقال رسام الكاريكاتور، خالد كدار في تصريح للموقع:" إن الأجهزة الأمنية وسلطات الرباط احتجزت طاقم قناة فرانس 24، و ضيوف الحلقة، عند نهاية تصوير برنامج حديث العواصم، الذي يقدمه الإعلامي جمال بودومة، يستضيف فيه الفنان الساخر أحمد السنوسي و الصحفية سناء العاجي، و خالد كدار، وطلبوا منا بطائقنا التعريفية".

وأضاف كدار، "أن السلطات سمحت للضيوف بمغادرة الفندق بعد التأكد من هويتهم، لكن منعت طاقم القناة من مغادرة مبنى الفندق قبل تسلُم شريط الحلقة المُصورة"، مضيفا أنه" عندما تم تسليم الشريط، رفض الضيوف مغادرة الفندق تضامنا مع الطاقم، الذي اتصل بوزير العدل والحريات ووزير الإتصال، لإبلاغهما بما حصل "، مؤكدا (كدار) أن فريق القناة حصل على ترخيص قبل تصوير الحلقة.

وخلص المتحدث بالقول "إن هذا يعني أن مشكل السلطات ليس مع طاقم القناة الفرنسية، و إنما مع الضيوف المشاركين في البرنامج".

وكتبت الناشطة و الصحفية سناء العاجي على صفحتها الإجتماعية:"نحن محتجزون في فندق بالرباط بعد تصوير حلقة حوارية مع قناة فرانس 24 من إعداد جمال بودومة مع احمد السنوسي وخالد كدار..الباشا يمنعنا من مغادرة فضاء التصوير قبل تسلم الشريط".