بديل ــ ياسر أروين

في سابقة من نوعها وضعت "الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان"، شكاية لدى الشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، تطالب من خلالها بإغلاق جميع الحانات والملاهي الليلية، بالمدينة.

وحسب نص الشكاية التي اطلع الموقع على تفاصيلها، فالجمعية الحقوقية المذكورة تقول إنها عاينت "بيع" الخمور للمسلمين، ومجموعة من المسلكيات (اصطحاب النساء والقاصرات وهن في حالة سكر)، بحانات وملاهي المدينة المذكورة، تدخل في إطار "الإتجار في البشر"، كما هو متعارف عليه دوليا، حسب ما جاء في نص الشكاية.

وفي سياق متصل تطالب "الرابطة" في شكايتها إما بـ"تغيير القانون، الذي يمنع بيع الخمور للمسلمين، أو تفعيله بطريقة زجرية، عن طريق منع الخمور عن الزبائن المغاربة المسلمين، الذين يشكلون أغلبية زبائن الحانات والملاهي الليلية"، بحسب الشكاية.

من جهة أخرى علم الموقع، أن المكتب التنفيذي لـ"الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان"، عمم مذكرة على جميع فروعه، خصوصا بالمدن الكبرى من أجل معاينة الحانات والملاهي الليلية، وكذا أماكن بيع الخمور، وتسجيل شكايات لدى الضابطة القضائية بهذا الخصوص