بديل ـ الرباط

في سابقة من نوعها، وبشكل غير متوقع، وافقت الحكومة المغربية على دعم جريدة حزب النهج الديموقراطي ماديا.

وقال مصطفى الخلفي، وزير الإتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة، للموقع: "إن اللجنة الثنائية المكلفة بدراسة الملفات و الدعم، وافقت على دعم جريدة حزب النهج الديموقراطي".

وأوضح الخلفي أن "جريدة حزب النهج الديموقراطي، استوفت جميع الشروط الموضوعة في دفتر التحملات، بعد دراسة الملف من طرف اللجنة الثنائية".

وعند سؤاله عن قيمة الدعم الممنوح للجريدة، رفض الخلفي الإفصاح عن ذلك. 

يشار إلى أنها المرة الأولى التي يتقدم فيها حزب النهج الديموقراطي بطلب لدعم جريدته.

ويأتي هذا الدعم في وقت تجري فيه محاكمة و اعتقال بعض نشطاء الحزب و المقربين منه كالناشطة وفاء شرف بتهمة "الوشاية الكاذبة"، والكاتب المحلي للحزب بسيدي إيفني ونائب رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان".