شهد المغرب أحداثا راسخة في مختلف المجالات، بصم عليها رجال أفذاذ سواء بنضالاتهم أو مواقفهم أو بأعمالهم الفنية والثقافية، لكن ما كانوا ليصلوا إلى هذا المستوى لولا وجود نساء كُن حافزا إضافيا وجنديات الخفاء وسندا قويا لأزواجهن طوال حياتهم، الحافلة بالأحداث.

برنامج "بطلات وراء ستار"، يرصد حياة نساء عايشن فترات زاخرة بالأحداث التاريخية، كما يرصد الدور الذي لعبنه في حياة زعماء يؤثثون المشهد المغربي في مختلف المجالات.

البداية، مع لطيفة القندوسي، زوجة الناشط الحقوقي والنقابي عبد الحميد أمين، الرئيس السابق "للجمعية المغربية لحقوق الإنسان"، التي كشفت عن أسرار مثيرة حول علاقتها بزوجها، وجوانب كثيرة عن حياتهما.

كما أفصحت لطيفة القندوسي، من خلال برنامج "بطلات وراء ستار"، الذي سيبثه الموقع مساء الثلاثاء 28 أبريل، (أفصحت) عن أولى مراحل ارتباطها بعبد الحميد أمين، الحالم بمجتمع متحرر وحداثي، رغم انتمائها لأسرة فاسية محافظة.

كما روت لطيفة، قصة معاناتها خلال فترة اعتقال أمين، في سبعينيات القرن الماضي، والمواقف الصعبة التي عاشتها مع ابنها، وكذا عن علاقتها مع عائلتها في ظل كل التطورات التي شهدتها برفقة زوجها.