بديل ــ ياسر أروين

أكد مصدر صحراوي مقرب، أن التيار المعارض لقيادة "جبهة البوليساريو"، والمعروف بـ"خط الشهيد" يستعد لتنظيم حركة احتجاجية في غضون أيام، ضد تدهور الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية بتندوف.

ووفق ذات المصدر فمن المرتقب أن تشارك فئات عريضة من ساكنة تندوف في هذه الحركية المنتظرة، خصوصا في ظل تأزم الأوضاع، وما يرافق ذلك من تشديد الخناق على تحركات المعارضين لتوجهات الجبهة، تقول المصادر التي شددت على أن الإحتجاجات ستشكل نقطة مفصلية في علاقة البوليساريو مع المعارضين، على حد تعبير المصدر.

هذا ويحظى "خط الشهيد" بتعاطف كبير، في صفوف المقيمين بتندوف تقول المصادر، وهو (خط الشهيد) المعروف بمواقفه المعارضة للتقارب الكبير بين قيادات الجبهة وجنرالات الجيش الجزائري.

يذكر أن "حكام" جبهة البوليساريو اتهموا غير ما مرة، معارضيهم بالعمالة للمخابرات المغربية، وخدمة أجندة النظام المغربي.