رفض زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري الاعتراف "بشرعية" تنظيم "الدولة الإسلامية" وزعيمه أبو بكر البغدادي، وقال إنه لو كان في العراق أو سوريا لتعاون معه ضد التحالف الذي يقوده الغرب.

وفي تسجيل صوتي على الإنترنت قال الظواهري "لا نعترف بهذه الخلافة ولا نراها خلافة على منهاج النبوة بل هي إمارة استيلاء بلا شورى ولا يلزم المسلمين مبايعتها ولا نرى أبا بكر البغدادي أهلا للخلافة."

وتابع "لو كنت في العراق أو في الشام لتعاونت معهم في قتال الصليبيين والعلمانيين والنصيريين والصفويين رغم عدم اعترافي بشرعية دولتهم ناهيك عن خلافتهم لأن الأمر أكبر مني ومن زعمهم إقامة الخلافة."