بديل ـ الرباط

اتهم محمد عبد العزيز رئيس "جبهة البوليساريو" الدولة المغربية، بالقيام بأعمال "استفزازية" في محاولة منها (الدولة المغربية) لـ"توريط" الجبهة في صراع مسلح، قد يجر الويلات على المنطقة، على حد تعبيره.

وقال عبد العزيز في معرض حديثه لوكالة الأنباء الفرنسية، "أن المخزن المغربي يمارس القمع والعنف في حق الشعب الصحراوي، مما قد يساهم في جر البوليساريو إلى نزاع مسلح مع النظام المغربي".

وأضاف رئيس البوليساريو، المعروف بقربه من جنرالات الجيش الجزائري، أن "الحكومة الصحراوية" مقتنعة بضرورة الإستمرار في طريق السلم لحل القضية رغم ما أسماها "استفزازات المخزن ومحاولته جر البوليساريو لنزاع مسلح".

كما اتهم (محمد عبد العزيز) المغرب بـ"ضرب عرض الحائط بجميع القرارات الدولية المقترحة لحل النزاع، وهو بذلك (المغرب) يحاول جر المنطقة كلها إلى حرب، في محاولة منه لفك عزلته الدولية وتصريف مشاكله الداخلية، التي تزداد كل يوم"، بحسب المُتحدث.

يذكر أن هجوما وصف بالشرس، شنته الآلة الإعلامية للجزائر والبوليساريو على النظام المغربي، مباشرة بعد الخطاب الملكي "الجريء" بمناسبة حلول ذكرى المسيرة الخضراء، حيث اعتبره(الخطاب) مجموعة من المتتبعين، ضربة موجعة للبوليساريو والجزائر.