بديل ـ فريد النقاد

يقود نشطاء على المواقع الإجتماعية حملة انتقاد واسعة لقرار رئيس الحكومة القاضي بالزيادة في فواتير الماء والكرباء.

وتداول نشطاء الموقع الإجماعي صورة للفاسي الفهري واضعين عليها سؤال بالبند العريض، " سؤال واضح.. والشعب يريد إجابة واضحة: فين درتي الفلوس أ "علي الفاسي الفهري" فلوس " مكتب الما والضو"؟

واستغرب المدونون على صفحات الموقع الإجتماعي، عن الكيفية التي عالج بها بنكيران قضية الإختلالات التي عرفها المكتب الوطني للكهرباء، متسائلين مع رئيس الحكومة، "عوض محاسبة الفاسي الفهري عن أخطاء التسيير الفادحة والتدبير المادي الفاسد والإختلاسات الكبيرة في المكتب اللاوطني للكهرباء، تعلن حكومة بنزيدان الزيادة في أسعار الكهرباء والماء...على المواطنين المقهورين... وذلك لتعويض المال الذي تم إختلاسه من طرف ... عصابة الفاسدين الذين نهبوا وسرقو البلاد والعباد".

يذكر أن رئيس الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب محمد طارق السباعي كان قد تحدث عن تبخر 500 مليار من ميزانية المكتب الوطني للماء والكهرباء، دون أن تفتح جهة مسؤولة في المغرب تحقيقا في هذا التصريح، رغم خطورته الكبيرة؟