بديل ـ الرباط

ترأس عبدالقادر الكيحل عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال المكلف بالتنظيمات اجتماعا يوم الجمعة 24 أبريل،  حضره رؤساء المنظمات الموازية للحزب وروابطه المهنية، خصص لمناقشة موضوع بلورة خطة عمل مشتركة،في إطار التكامل والتعاون مع مختلف هذه الهيئات الحزبية التي يصل عددها إلى 27 تنظيما ، بالإضافة إلى المساهمة في إنجاح محطة تظاهرة فاتح ماي المقبل التي قرر الاتحاد العام للشغالين بالمغرب أن يحييها هذه السنة ،تحت شعار جميعا "ضد الغلاء".
وأكد الكيحل بالمناسبة أن لحزب الاستقلال رغبة أكيدة في مصاحبة ومواكبة دينامية جميع المنظمات الموازية والروابط المهنية ، مبرزا ضرورة توفر كل تنظيم على عرض نضالي لفائدة الحزب ، في أفق بلورة برنامج عام يعتمد على التقاطع والتكامل ، داعيا إلى التفكير في عقد ملتقى وطني للأطر والكفاءات في المستقبل المنظور ، تشارك فيها جميع التنظيمات الحزبية، وبخصوص تظاهرة فاتح ماي أكد الأخ الكيحل تنسيق الجهود بين حزب الاستقلال والاتحاد العام للشغالين ، من أجل جعل هذه التظاهرة محطة نوعية .
وأبرز كافي الشراط منسق لجنة تسيير الاتحاد العام للشغالين بالمغرب،أن جميع الشروط والظروف،متوفرة لإنجاح تظاهرة فاتح ماي،التي ستكون صرخة قوية في وجه الحكومة الحالية التي يظهر أنها غير مستعدة للاستجابة للمطالب المشروعة للطبقة الشغيلة،مؤكدا أن هذه المحطة ستكون مفصلية في تاريخ الحركة النقابية.
وتدخل  توفيق احجيرة عضو اللجنة التنفيذية ورئيس المجلس الوطني للحزب ، مبرزا أهمية تنسيق الجهود بين مختلف تنظيمات الحزب،مشيرا إلى الاستعدادات الجارية من أجل عقد دورة المجلس الوطني للحزب يوم 13 ماي المقبل ، وهي الدورة التي سيقدم فيها لأول مرة في تاريخ الحزب عرضا شاملا حول الوضعية التنظيمية للحزب، إلى جانب عرض حول مالية والحزب والعرض السياسي للأخ الأمين العام .