بديل ــ وكالات

أصبح الفلسطينيون رسميا ابتداء من يوم الاربعاء 7 يناير عضوا في المحكمة الجنائية الدولية رغم اعتراض الولايات المتحدة، الامر الذي سيتيح لهم توجيه الاتهام الى اسرائيل امام هذه الهيئة المعنية بمحاكمة مرتبكي جرائم الحرب.

و قبل الامين العام للامم المتحدة بان كي مون طلب دولة فلسطين الانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية، بحسب المتحدث باسمه ستيفان دوجاريك الاربعاء.

وستتيح هذه الخطوة التي وصفها الفلسطينيون بأنها "تاريخية" للمحكمة فتح قضايا ابتداء من الأول من نيسان/ابريل حول "جرائم خطيرة ارتكبت على الاراضي الفلسطينية".

وقال في بيان اصدرته الامم المتحدة أن "الامين العام تأكد أن الوثائق التي تم تسلمها تطابق المعايير قبل قبولها لايداعها".

وفي بيان صدر في لاهاي، أعلن رئيس جمعية الدول الموقعة لمعاهدة روما صديقي كبا أنه اخذ علما بالامر، مرحبا بـ”دولة فلسطين” بوصفها العضو الـ123 الكامل العضوية في المحكمة الجنائية الدولية ومشيدا بهذه “الخطوة (الجديدة) في اتجاه (اضفاء) الطابع العالمي” على معاهدة روما.