بديل ـ ياسر أروين

أكد مصدر مطلع لموقع "بديل"، أن هشام الحمداني رئيس المجلس البلدي المعزول لمدينة سيدي سليمان قد التحق رسميا بصفوف حزب "الإستقلال"، في الأيام القليلة الماضية.

وأضاف ذات المصدر أن الرئيس المعزول تفاوض مباشرة مع مقربين من حميد شباط في البداية حول شروط التحاقه بحزب علال الفاسي، قبل أن يلتقي مباشرة مع حميد شباط، الذي زكى التحاقه رسميا بحزب "الميزان"، حسب تعبير المصادر.

من جهة أخرى سبق لوزارة الداخلية أن عزلت "هشام الحمداني" الذي كان ينتمي لحزب "التقدم والإشتراكية" من رئاسة بلدية سيدي سليمان، بعد دخوله في صراع وصف بـ "الشرس" في حينه مع عامل الإقليم و"آل الراضي".