بديل- عن سكاي نيوز عربي

أعلن حزب "التكتل" التونسي، الاثنين، أن مصطفى بن جعفر رئيس المجلس الوطني التأسيسي "البرلمان المؤقت"، الأمين العام للحزب، سيترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في 23 نوفمبر 2014.

وقال الناطق الرسمي باسم حزب التكتل محمد بنور لوكالة "فرانس برس": "نعلن رسميا ترشح مصطفى بن جعفر (73عاما) للانتخابات الرئاسية".

وأضاف "نعتقد أن مصطفى بن جعفر لعب دورا حاسما لإنجاح المرحلة الانتقالية. ودوره على رأس المجلس التأسيسي كان حاسما، إنه رجل المرحلة".

ويرأس مصطفى بن جعفر المجلس التأسيسي المنبثق عن انتخابات 23 أكتوبر 2011 المكلف أساسا بصياغة دستور جديد لتونس.

وبعد انتخابات 2011، شكل حزبا "التكتل" و"المؤتمر" الذي أسسه الرئيس التونسي محمد المنصف المرزوقي، ائتلافا حكوميا مع حركة النهضة الإسلامية يعرف باسم "الترويكا".

وأثار التحالف الذي أقامه الحزبان العلمانيان مع حزب إسلامي انتقادات كبيرة لبن جعفر والمرزوقي من قبل رفاقهما السياسيين.

وصادق المجلس التأسيسي بداية 2014، بعد تأخير وأزمات سياسية، على الدستور الجديد ما فتح الباب أمام إجراء انتخابات عامة.

وستنظم تونس انتخابات تشريعية في 26 أكتوبر، تليها انتخابات رئاسية في 23 نوفمبر.

ومصطفى بن جعفر طبيب أشعة درس في فرنسا، وهو قريب من قادة الحزب الاشتراكي الفرنسي ومنهم الرئيس فرنسوا هولاند.

وكان بن جعفر من أبرز معارضي الرئيس المخلوع زين العابدين ين علي الذي حكم تونس في الفترة ما بين 1987 و2011.