بديل ـ الرباط

سأل موقع "بديل" عبد الحق العياسي، رئيس الودادية الحسنية للقضاة عن رأيه في رفض محكمة أمريكية تنفيذ حكم صادر عن القضاء المغربي ضد رجل اعمال امريكي تمت إدانته بتعويض يصل الى 122.9 مليون دولار، بحجة أن القضاء المغربي غير مستقل، فرد متسائلا: ماذا ننتظر من محكمة أمريكية وقاضي مغربي يطعن في شرف القضاء؟

وحين سأله الموقع عمن يقصد بالقاضي المغربي، أحال العياسي الموقع على بعض القضاة الذين يشككون في استقلالية القضاء، دون أن يخص أحدا بالإسم، ما جعل الموقع يرجح أن يكون المقصود بكلامه قضاة النادي، بحكم العلاقة المتوترة التي تجمع الأخير بالودادية، منذ ولادته شهر غشت من سنة 2011.

وعندما أحال "بديل" العياسي على تصريح سابق لوزير الخارجية المغربية السابق الطيب الفاسي الفهري، يشكك فيه في نزاهة واستقلالية القضاء، رد العياسي "على كل حال".

ونفى العياسي أن يكون القضاء المغربي غير مستقل، مؤكدا على أن الإجتهادات القضائية على المستوى التجاري وعلى متسوى النقض مشهود بها عالميا.

واعتبر العياسي أن موقف بعض الجهات الأجنبية من القضاء المغربي، يأتي نتيجة "تقوقعنا على ذواتنا" حسب تعبيره.

وحين رام الموقع معرفة موقفه من وزارة العدل تجاه موقف الأخيرة من المحكمة الأمريكية من القضاء المغربي، رد العياسي بأن ذلك يهمهم وهم أدرى بأمورهم، وعندما سأله "بديل" عما إذا كأن الوضع يقتضي قطع التعاون القضائي على شاكلة الموقف الذي اتخذته وزارة العدل تجاه السلطات الفرنسية على خلفية أزمة قضية عبد اللطيف الحموشي، مدير "الديستي"، رد العياسي بأن علاقة المغرب القضائية مع أمريكا ليست على درجة واحدة وبنفس الشكل مع فرنسا، مؤكدا على عدم وجود تعاون قضائي بين الرباط وواشنطن على مستوى المطلوبين للعدالة أو ما شابه ذلك.