يقوم رئيس الحكومة التونسية، الحبيب الصيد، يومي 10 و11 ماي الجاري، بزيارة رسمية إلى المغرب، يجري خلالها محادثات مع عدد من المسؤولين المغاربة، ويزور الميناء المتوسطي بطنجة للإطلاع على سير العمل به.

وأوضح بلاغ لرئاسة الحكومة التونسية، أن هذه الزيارة تندرج في إطار حرص البلدين على "تعزيز العلاقات الثنائية وتعميق التشاور السياسي"، وذلك تجسيدا لما توليه قيادتا البلدين من حرص موصول على الارتقاء بمسار التعاون والشراكة، ولتطلعات الشعبين الشقيقين إلى التكامل والاندماج.

وأبرز المصدر نفسه، أن رئيس الحكومة التونسية سيجري، خلال هذه الزيارة، محادثات ثنائية مع كبار المسؤولين في المملكة، تتناول "سبل مزيد دعم التعاون الثنائي والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك إقليميا ودوليا".