بعد استنجاده بالملك محمد السادس، من أجل التدخل للسماح له بتنظيم حفل فكاهي بالمغرب، عاد الفنان الفرنسي الساخر، ديودوني، للحديث عن أسباب إلغاء حفله بالدار البيضاء.

وأكد ديودوني، ''أن أصدقاء من المال والأعمال، للوزيرة الفرنسية من أصل مغربي، نجاة بلقاسم، ''هم من تدخلوا لمنع حفله في المغرب''.

وهاجم ديودوني الوزيرة الفرنسية نجاة بلقاسم، في فيديو جديد له نشره على على قناته بـ"اليوتوب"، بعد التصريحات التي أطلقتها الوزيرة، في حقه.

وبدا الفنان واثقا من أنه سينشط حفلا بالمغرب وأن الملك سيتدخل لصالحه عندما قال'' أعتقد أن الملك سيوافق''.