بديل- الرباط

بعد المواطنة غيثة التي اتهمت درك "طماريس" بالدارالبيضاء بتعذيبها، نقلت "الأخبار" في عددها ليوم الخميس 08 ماي، عن ثلاثة مواطنين من الجماعة القروية "أولاد عامر" بإقليم الرحامنة، تعرضهم للتعذيب داخل مقر المركز القضائي التابع للدرك الملكي بمدينة ابن جرير.

ونقلت "الأخبار" عن مصادرها، أن المشتكين أكدوا للوكيل العام تعرضهم للتعذيب عبر تقييد أرجلهم وضربهم بواسطة أنبوب بلاستيكي أسفل الأقدام، وصعقهم بواسطة الكهرباء، من أجل انتزاع اعترافات حول تعرض أحد المنازل للسرقة، قبل إجبارهم على توقيع محاضر استماع دون اطلاعهم على محتوياتها.