أعلن ناطق باسم جيش بنغلادش السبت أن المسلحين الذين هاجموا مطعما يرتاده أجانب في العاصمة دكا قتلوا عشرين مدنيا معظمهم بالسلاح الأبيض. وأن معظم القتلى في عملية احتجاز الرهائن في دكا من الأجانب: إيطاليون أو يابانيون

وقال الناطق نعيم إشفاق شودوري "عثرنا على جثث عشرين شخصا قتل معظمهم بطريقة وحشية بأسلحة حادة"، بدون أن يكشف جنسيات ضحايا عملية احتجاز الرهائن التي تبناها تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقالت الشرطة إنها قتلت ستة من المهاجمين وأنقذت 13 رهينة على الأقل بينهم ثلاثة أجانب بعدما سيطر مسلحون على مطعم "هولي ارتيزان بيكري" في الحي الراقي الذي يضم عددا من السفارات في العاصمة.

وقتل اثنان من رجال الشرطة في بداية الهجوم خلال مواجهتهما المسلحين المدججين بالأسلحة والمتفجرات.

وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" الهجوم على مطعم في الحي الدبلوماسي في العاصمة البنغلادشية دكا، بحسب بيان نشرته وكالة "أعماق" التابعة له، وأكد وقوع أكثر من 20 قتيلا من جنسيات مختلفة.

وجاء في البيان الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي أن "انغماسيين من الدولة الإسلامية يهاجمون مطعما يرتاده أجانب في مدينة دكا في بنغلادش"، مضيفا أن هناك "أكثر من عشرين قتيلا من جنسيات مختلفة إثر الهجوم الانغماسي على مطعم آرتيزان في دكا".