بديل ـ العربية نت

أظهرت صور مأخوذة من أحد حسابات داعش في الموصل، عملية إتلاف لكميات كبيرة من السجائر والمعسل، بدعوى أنها حرام.

ونشر هذا الحساب على تويتر صور إحراق كميات من الدخان(السجائر) والأراجيل (المعسل) من طرف من أسماهم عناصر الأمن الإسلامي في ولاية نينوى.

وأبانت صور عملية حجز كميات من السجائر في الموصل، وتمت تعبئتها في سيارات بيك آب.
وفي صورة أخرى نقرأ عبارة "نقل المواد المحرمة للإتلاف".
وفي صورة أخرى ظهر مكان تجميع السجائر والأراجيل.
وفي صورة لاحقة يظهر أحدهم وهو يرفع علم القاعدة وكتب تحتها تعليقا: اللهم أعنا على محاربة المحرمات.
أما في صورة ملتهبة، فظهرت كومة النار تأكل علب السجائر والمعسل، وتعليق: "الحمد لله الذي استعملنا في إنقاذ الناس من المهلكات".