بديل ــ الرباط

توصلت المخابرات العسكرية المغربية من نظيرتها الإيطالية بتحذيرات من وجود تهديدات جوية مؤكدة آتية من داخل التراب الليبي، حيث يتم الإعداد لعملية شبيهة بهجوم 11 شتنبر 2011 على نيويورك تستهدف الرباط إلى جانب باقي العواصم المجاورة.

ووفق ما أوردته يومية "الصباح" في عددها لنهاية الأسبوع (18-19 أبريل)، فإن المخابرات العسكرية الإيطالية أنهت تقريرا مطولا، شاركت في إنجازه مخابرات بعض الدول الأوروبية، تشدد من خلاله على خطورة التهديدات الإرهابية، التي يمكن أن تكون الأجواء الليبية مصدرا لها، بواسطة ربابنة طائرات انتحاريين يجري تدريبهم حاليا من قبل جماعة موالية لتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام "داعش".

و كشفت صحيفة "إيسبريسو" الإيطالية، عن وثيقة للمخابرات العسكرية تفيد بأن الدول القريبة من ليبيا هي التي تتوفر على احتمال كبير باستهدافها، وذلك باستعمال ثلاث ممرات جوية، الأول عبر الصحراء الليبية والثاني عبر الجزائر، رغم أن الجار الشرقي للمغرب قد أغلق جميع الممرات الجوية أمام الطائرات الليبية، بينما يبقى الممر الثالث مقترنا بأجواء البحر الأبيض لمتوسط.