حالة استنفار طبي عاشها قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل بمراكش يوم الأحد 9 غشت، بسبب الوضعية الصحية الحرجة لشخص في الثالثة والاربعين من عمره، تم نقله الى هذه المؤسسة من اجل استخراج ثمرة خيار من مؤخرته.

وكشفت يومية "أخيار اليوم"، في عددها ليوم الثلاثاء 11 غشت، أن الحالة الصحية للشخص المذكور تعقدت بشكل كبير بعد أن تبين للأطباء، بعد الفحوصات التي أجروها، أن الخيار وصل آلى مستوى متقدم من امعائه، ما استدعى اجراء عملية جراحية بواسطة طبيب مختص في جراجة الجهاز الهضمي.

واكدت مصادر طبية ان الشخص كان منهمكا في مداعبة مؤخرته بخيارة ناضجة، قبل ان تفعل به الشهوة الجنسية فعلتها ويقرر، وهو في قمة الهيجان الجنسي، إيلاج الثمرة في دبره، حتى وصلت إلي مستوى عجز معه عن استخراجها.

وتضيف اليومية أنه، بعد أن فترت شهوته، وجد نفسه مضطرا إلي طلب المساعدة من بعض أفراد عائلته، الذين لم يجدوا بدا من نقله على وجه السرعة الى المستشفى.

وأشارت اليومية ذاتها إلى أن هذه الحالة تعد الثانية من نوعها، بعد نقل شخص أجنبي مثلي جنسيا ألى مصحة خاصة معروفة بمراكش، من اجل استخراج علبة مشروب غازي في مؤخرته.