بديل ـ صلاح الدين عابر

نشر تنظيم "داعش" الإرهابي فيديو بثه موقع العربية.نت لمبايعة طفل لا يتجاوز عمره الـ12 عاماً،  ويظهر الطفل مردداً كلام ملقنه، مستخدماً جملاً من الصعب على الكبير أن يفهمها، وكان من الواضح أن الطفل يجد صعوبة في ترديد الكلمات لصعوبتها، فيضطر الملقن أن يعيدها مرتين أمامه..

وبعد أن انتهت المبايعة يقترب الطفل من حامل الكاميرا، ليسأله الأخير عن شعوره بعد أن بايع داعش، وليختم الفيديو بجملة "أنت الآن مستعد أن تُقتل.. فيجيب الطفل "ان شاء الله".