بديل ـ الرباط

توصل الموقع بشريط مُسجل لرجل سلطة، من داخل السجن في محادثة مباشرة مع الإذاعي مصطفى الهردة،  الذي ينشط برنامج "سمير الليل" على إذاعة "إم إف إم"، كشف فيها ملابسات اعتقاله و محاكمته.

وقال "شرطي سابق" المُعتقل و المجرد من مهامه، بسجن عكاشة،إنه تقدم بشكايات، تفيد بوجود خروقات و فضائح خطيرة في توضيف بعض زملائه، طلب بعدها مقابلة وزير العدل مصطفى الرميد و عند توصله بقبول طلبه، ظل ينتظر الوزير أمام مكتبه لساعات ليُفاجأ باعتقاله، و محاكمته بتهمة "إهمال أسرة" رغم أنه غير متزوج، على حد قوله، ليقضي على اثر ذلك عقوبة حبسية مدتها 4 أشهر.

و أضاف المتحدث، أنه فور خروجه من السجن، عاد ليتقدم بشكايات تفيد بوجود "تزوير في وثائق إدارية"، فتم اعتقاله من أمام مبنى "المجلس الوطني لحقوق الإنسان"، و تقديمه للمحاكمة بتهمة "غريبة"، لتُصدر المحكمة في حقه حكما بالسجنة عشرة أشهر. على حد تعبيره.

و روى المتحدث العديد من الأحداث المثيرة، و تفاصيل كثيرة، منها تقديمه أمام محكمة غير تابعة للنفوذ الترابي للمنطقة التي يقطن بها.

ولم يتسن للموقع التأكد من صحة ما قاله  المُعتقل.