بديل ـ الرباط

اشتكى مواطنون من مدينة سيدي قاسم وآخرون من مدينة سلا في اتصال هاتفي مع الموقع من غلاء كبير في أثمان الخرفان عشية العيد.

وقال مواطنو سيدي قاسم إنهم لم يشهدوا في حياتهم غلاء  بحجم هذا الغلاء عشية العيد، وهو الموقف نفس الذي عبر عنه بعض ساكنة مدينة سلا.

وبحسب نفس المصادر فإن خروفا عُرف بثمنه في مناسبات أعياد اخرى بقيمة 1000.00 درهم، يساوي اليوم 1700.00 درهم.

وأشار المذكورون إلى أن عملية البيع تجري دون مراقبة للأسعار، ما يجعل المواطن تحت رحمة "الشناقة" (الوسطاء) على حد تعبير مواطن من مدينة سيدي قاسم.