بديل ـ الرباط

حصل "بديل" عن طريق حزب "الاستقلال" على صورة مثيرة، تستهزئ بالبرلمان وقانونه الداخلي، الذي يوجب انتخاب رئيس مجلس النواب بالاقتراع السري.

وأظهرت الصورة رئيس مجلس النواب السابق مصطفى المنصوري، وهو يصوت لصالح زميله رشيد الطلبي العلمي، في خرق سافر لمقتضيات القانون الداخلي لمجلس النواب.

إلى ذلك علم "بديل" من مصادر استقلالية، أن هياجانا كبيرا يعم المعارضة، التي وثقت الخرق، ولم تستبعد نفس المصادر أن تلجأ الأخيرة للمحكمة الدستورية للطعن في نتائج الانتخابات إذا جاءت لصالح مرشح الأغلبية.