في خبر غير سار لعُشاق ومتتبعي "الليغا"، قرر الإتحاد الإسباني لكرة القدم، تعليق جميع مسابقاته ابتداء من يوم 16 ماي الجاري.

وجاء هذا القرار بسبب خلافات بين الإتحاد والحكومة الإسبانية، محوره قانون جديد للتفاوض الجماعي على حقوق البث التلفزيوني.

وخلف قرار تعليق منافسات الدوري الذي يسأثر بشعبية كبيرة، استياء عارما في صفوف متتبعيه.

هذا، ودخلت رابطة الدوري الاسباني لكرة القدم، على الخط، بعد أن بدأت إجراءاتها القانونية، لإيقاف قرار إيقاف المنافسات، مؤكدة على أن القانون الاسباني يمنحها حق تنظيم مسابقات المحترفين ووضع برامج مبارياتها ودعت لمعاقبة المتورطين في التصويت على قرار تعليق المنافسات بإجراءات تأديبية.