أوقعت خالة الملك، حفصة أمحزون، بمواطن جزائري وآخر مغربي ينحدر من نفس المنطقة التي تقيم فيها بضواحي مدينة خنيفرة، بعد أن اتهمتهما بمحاولة النصب عليها في ورقة مالية بقيمة مليون دولار مزورة، حيث أحالتهما الشرطة القضائية في حالة اعتقال يوم الجمعة الأخير على وكيل الملك بتهمة النصب والاحتيال

الحادث بحسب مصدر أمني جرى يوم الاثنين الماضي، حينما نجحت الشرطة في وضع كمين أوصلها إلى توقيف جزائري رفقة مغربي، بتنسيق مع خالة الملك، والتي أوهمت المشتبه فيهما بأنها مستعدة لمساعدتهما على صرف الورقة المالية بقيمة مليون دولار، مما أوقعهما في شباك أفراد الأمن، الذين انتدبوا فرقة للتنقل إلى مدينة الدار البيضاء، بأمر من النيابة العامة، لتفتيش الشقة التي يكتريها الجزائري منذ حلوله بالمغرب حاملا معه الورقة المالية المزورة، في محاولة من المحققين للوصول إلى أوراق مالية أجنبية مزورة قد يكون الجزائري خبأها بشقته بالبيضاء.