بديل ــ الرباط

كشفت مصادر مطلعة أن عيسى حياتو، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، قدم أمام محكمة التحكيم الرياضي "طاس" تسجيل فيديو للاجتماع الذي كان التقى خلاله الوفد المغربي بأعضاء المكتب التنفيذي لـ "الكاف"، شهر دجنبر من السنة الماضية، بالقاهرة، والذي كان قد خصص للتداول في العقوبات التي قد تسلط على المغرب بسبب إصراره على تأجيل موعد النهائيات مقابل تشبث الاتحاد الإفريقي بإقامتها في موعدها .

وأوضحت يومية "المساء" في عددها لنهاية الأسبوع، أن الوفد المغربي الذي مثُل أمام محكمة التحكيم الرياضي فوجئ بتسجيل الفيديو، حيث لم يكن على علم بأن الاجتماع موثق بالصورة والصوت، الأمر الذي يسفر استدراجه في الحديث من طرف حياتو، في الوقت الذي ظل فيه الأخير يكيل المديح للمغرب ويقدم في صورة الهيأة التي تعمل على تقديم المساعدة لكل الاتحادات القارية، وضمنها المغرب، مما دفع الوفد المغربي حينها إلى الخروج بقناعة أن "الكاف" لن يفرض أية عقوبة على المغرب، وأنه تفهم أسباب التأجيل.

وتضيف اليومية أنه بينما تم تداول أنباء لم يتسن التأكد من صحتها مفادها أن مسؤولين مغاربة اعترفوا بأن وباء (إيبولا) ربما لم يكن الدافع الوحيد لطلب التأجيل، فإن التسجيل يتضمن مقطعا يلح فيه حياتو على المسؤولين المغاربة أن يكشفوا له عن السبب الحقيقي لطلب التأجيل، على أن يمنحهم تنظيم دورة 2017.