قال "عيسى حياتو"، رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم، "سنطبق قوانيننا، إنها واضحة، لن تكون هناك معايير مزدوجة، ليس هناك مجال لترك هذه العقلية تسود، لأن ذلك سيلحق ضررا كبيرا بكرة القدم الأفريقية".

وأشار حياتو ، الذي كان يصرح لإذاعة فرنسا الدولية، لما وقع مع نيجيريا عندما قاطعت النهائيات سنة 1996، لتم عقابها بالإستبعاد من المنافسات لمدة أربع سنوات، مما يعني أن عقوبة المنتخب المغربي ستكون الاستبعاد من المنافسات لـ 4 سنوات أيضا.

ويشار ان المغرب كان قد طالب الاتحاد الافريقي لكرة القدم، بتأجيل منافسات الكان، لكن الكاف رفض وسحب التنظيم من المغرب.