أظهرت الأرقام المتضمنة في تقرير الدين العمومي، أن حجم الاقتراض، بلغ 29 مليار و910 مليون دولار، بينما كان حجم الدين عند تسلم بنكيران للحكومة، قبل أربع سنوات، 25 مليار و222 مليون دولار.

وبحسب ما كشفت الوثائق المرفوقة بالمشروع القانون المالي، لسنة 2016، فإن الدين الخارجي، ارتفع بحوالي 4ملايير و688 مليون دولار أمريكي، في حين أن حكومة عباس الفاسي، كانت اقترضت ما بين 2007-2011 حوالي 6 ملايير و225 مليون دولار أميركي.

وأشار ذات التقرير، إلى أنه في مقدمة المقرضين للمغرب، هم دول الاتحاد الأوربي وإمارات الخليج العربي.